تويوتا تمنع زبائنها من إعادة بيع هذه السيارة

 


تم إيقاف طرح سيارة تويوتا الشهيرة لاند كروزر في سوق الولايات المتحدة بسبب انخفاض المبيعات، لكنها رغم ذلك حققت نجاحًا كبيرًا في أجزاء أخرى من العالم، ففي اليابان مثلاً نجحت في تسجيل أكثر من 22 ألف طلب مسبق. لكن الغريب أن تويوتا تمنع عملاءها في اليابان من إعادة بيع سياراتهم اللاند كروزر.

ووفقًا لمجلة Creative311 المحلية، يجب على المالكين توقيع تعهد بالموافقة على عدم إعادة بيع السيارة، ويُعتقد أن العملاء ممنوعون من القيام بذلك لمدة 12 شهرًا بعد استلام لاند كروزر، وإذا حدث ذلك، فلن يُسمح لهم بشراء سيارة تويوتا مرة أخرى. ومن غير الواضح إلى متى يستمر هذا الحظر.

لكن السؤال الذي يطرح نفسه هو: لماذا تتخذ تويوتا هذا الإجراء الصارم؟ هناك أسباب متعددة، منها أنها تريد تجنب المواقف التي يحاول فيها المشترون الأصليون تحقيق ربح من خلال الاستفادة من مدى شعبية لاند كروزر في مناطق معينة. كذلك تحاول تويوتا قدر الإمكان توفير السيارة للأشخاص الذين يرغبون بالفعل في شرائها لأنفسهم عن طريق تحديد عدد الوحدات المباعة للعميل بواحد.

كذلك تخشى تويوتا أنه من دون تعهد موقّع، قد ينتهي الأمر بسيارات لاند كروزر في الأيدي الخطأ، وهي تقول بشأن ذلك: “هناك خطر انتهاك قانون الصرف الأجنبي، واعتمادًا على وجهة التصدير، قد يؤدي ذلك إلى مشكلات كبيرة تهدد الأمن العالمي”.

تشير Creative311 إلى أنه قد يكون هناك بعض المشكلات للوكيل الذي باع السيارة في الأصل أيضًا، حيث منعته تويوتا من بيع سيارات لاند كروزر لفترة معينة من الوقت. ويضيف المنشور الياباني: “هناك خطر من اتخاذ تدابير مختلفة، مثل توجيه الاتهام والمطالبة بتعويضات من التاجر للعميل المخالف”.

عند القراءة بين السطور ، تشعر شركة تويوتا بالقلق من إمكانية استخدام لاندكروزر الجديدة من قبل الجماعات الإرهابية، وهو ما كان عليه الحال مع الإصدارات القديمة من السيارة وكذلك مع شاحنة بيك آب هيلوكس. لذلك، يجب على أولئك الذين قاموا بالتسجيل لشراء LC300 تأكيد عدم الحصول على السيارة لأغراض “التصدير” أو “إعادة البيع”.

  1. الموضوع التالي
  2. الموضوع السابق




    تعليقات الموقع
    تعليقات فيسبوك
جارى التحميل ...